الشاب الكويتي المبدع فيصل طلال الفوزان

قصة جميلة لشاب كويتي عمره 16 سنة في مرحلة الثانوية

أيام الحظر كان في بيته حاله حال كل الشعب

استشعر الشاب بقلق الناس من موضوع الوباء بس استثمر وقته بأن يحاول ينفع المجتمع بشيء

هذا الشاب يملك طابعة 3d


ورغم صغر سنه .. إلا أن اصبح محترف في تصميم الأشكال وطباعتها

مر على مقالة في أحد المواقع الأخبارية العالمية وكانت تتحدث المقالة عن شلون ممكن ينتقل الفايروس من الأسطح إلى الوجه

واخطر هذهالاسطع (مقبض الباب)

وهنى بدأ الالهام



الشاب المبدع: فيصل طلال الفوزان

طالب ثانوية في الصف الحادي عشر


صمم فيصل مقضب للباب من خلال جهاز 3d printer

ومن خلال هذا الاختراع يقدر الواحد يفتح الباب عن طريق كوعه للحد من خطورة الفايروس


القطعة اللي صممها فيصل

طيب شلون طريقة استخدامها؟



فيصل تبرع ايضا لمركز اليرموك الصحي وهذه صورته بعد تركيب المقابض في المركز


ترشيح مشروع فيصل الخيري لجائزة أفضل مشروع شبابي في عام 2020!

وهو المشروع الوحيد من الخليج المرشح لتلك الجائزة


@handsfree.health

حساب مشروع فيصل

ورابط التصويت له في بايو الحساب

Featured Posts