منار الحشاش ضمن لجنة تحكيم «الجائزة الأوروبية» للشباب الوحيدة من خارج القارة للمرة الأولى في تاريخ ا


اختارت الجائزة الأوروبية للشباب (EYA) المهندسة منار الحشاش، عضوا في هيئة تحكيم اللجنة العليا للجائزة، ضمن 22 خبيرا تكنولوجيا من اوروبا، لتكون الوحيدة من خارج القارة للمرة الأولى في تاريخ الجائزة.

وقالت الحشاش لوكالة الأنباء الكويتية أمس، انه سيتم تكريم الفائزين في الجائزة الأوروبية للشباب، وعددهم ثمانية من اصل 100 متسابق، في مؤتمر الجائزة السنوي الذي يقام في النمسا نهاية نوفمبر المقبل، بعد ان اختارتهم هيئة التحكيم خلال اجتماعاتها في كوسوفو من 28 سبتمبر الى يوم الثلاثاء الماضي.

وأوضحت ان الجائزة هي مسابقة خاصة بشباب أوروبا، تقام برعاية ودعم من مجلس الاتحاد الأوروبي، لتحفيز شباب أوروبا على استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بطريقة مبتكرة وإبداعية، لإيجاد حلول إلكترونية لمواجهة التحديات الاجتماعية والثقافية والبيئية والاقتصادية الأكثر إلحاحا في أوروبا وفقا لأهداف خطة الاتحاد الأوروبي (أوروبا 2020) وإيجاد حلول للدول الحليفة مع الاتحاد الأوروبي.

وأفادت بأن مشاركتها كعضو في هيئة التحكيم، التي جاءت بدعوة من مديرة الجائزة الأوروبية الدكتورة بيرغت كولب، تعد الأهم بالنسبة لها، حيث إنها الهيئة الوحيدة المفوضة باختيار الفائزين، من دول اوروبية مختلفة وهي بريطانيا وألمانيا واسبانيا وهولندا وفنلندا والنمسا.

وأشارت الى ان الجائزة اختارتها مرشدا قبل سنتين ضمن البرنامج الإرشادي التعليمي المتخصص لدعم المتسابقين، حيث يضم هذا البرنامج عددا من الخبراء بهذا المجال تكون مهمتهم دعم المتأهلين للنهائيات بتوجيههم وتطوير قدراتهم ومهاراتهم.


Featured Posts