«GUST» تفوز بالمركز الأول في مسابقة البرمجة العربية الجماعية على مستوى الخليج


أعلنت جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا (GUST) عن فوز فريقين من قسم علوم الحاسوب شاركا في الدورة العشرين من مسابقة البرمجة العربية الجماعية (ACPC 2017)، والتي استضافتها مدينة شرم الشيخ في مصر تحت رعاية محافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة. وقد فاز فريق الجامعة «Nameless» بالمركز الأول متفوقا على كل الفرق الأخرى المشاركة من منطقة الخليج العربي.

وهنأ رئيس جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا، الأستاذ الدكتور دونالد بيتسالفريق الفائز وقال: «أنا فخور للغاية بفوز طلبتنا بالمركز الأول في هذه المسابقة القوية، التي أظهرت مهارتهم وبراعتهم وإبداعهم. وبفضل هذا الانتصار المحقق، أشعر بالقوة وذلك أن جامعتنا لديها مناهج دراسية وأعضاء هيئة تدريس قادرون على تخريج مثل هذه العقول المبرمجة الكفؤة والقادرة على النافسة والفوز».

من جانبه، قال رئيس قسم علوم الحاسوب في الجامعة، د ..طاهر علي: «إن هذا الفوز ما هو إلا استكمال لإنجازاتنا المذهلة هذا العام، أولها كان من خلال فوز طلبتنا في مسابقة البرمجة الخليجية في مارس، ومن ثم حصولهم على المراكز الأول والثالث والرابع في مسابقةالكويت للبرمجة الجماعية في أكتوبر، والآن حققوا الفوز وجعلونا نفخر أيضا بحصولهم على المركز الأول على مستوى منطقة الخليج في المسابقة العربية. مؤكدا ان قسم علوم الحاسوب حريص دوما على دعم الطلاب والطالبات بتنظيم الفعاليات التي تحفز روح الفريق الواحد ومهارات التعلم الذاتي. كما يحرص القسم على بناء رابطة بين المشاركين السابقين والطلبة الحاليين لنقل الخبرات إليهم بالتدريب المستمر. ومن شأن التعليم القائم على المنافسة أن يثري النظام التعليمي، وقد شهدنا أدلة على حدوث تغييرات جذرية في أداء الطلاب والطالبات بعد المشاركة في مثل هذه الفعاليات».

هذا، وقد تنافست فرق الجامعة مع أكثر من 120 فريقا من 66 جامعة تمثل 11 دولة من العالم العربي، التي تم فرزها فيما بعد إلى 4 شعب بحسب المنطقة. وقد مثل جامعتنا فريقان هما فريق (Nameless) الذي حاز المركز الأول والمكون من: كريم المغربي وعمرو أحمد وإبراهيم المعيلي. في حين ضم الفريق الثاني (Bounty) كلا من: علي الموسوي وطلال العمار ومحمد العيسى. وأشرف على تدريب كلا الفريقين فادي ديب، عضو هيئة التدريس في قسم علوم الحاسوب (CS) في جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا.

وتتيح هذه المسابقة للفرق المشاركة فرصة استعراض مهاراتها في البرمجة وحل المشكلات، وتولد وتخلق الإبداع والعمل الجماعي أيضا، كما تمكن الطلاب والطالبات من اختبار قدرتهم في العمل تحت قيود زمنية شاقة.

Featured Posts